منتـــــدى بــحــوث و تـــقـــــارير و كــــــــتب لجميع المراحل
عزيزي الزائر يرجى التشرف بالدخول الى المنتدى ان لــــــــــم تــــــــــــكون عضو و تريــــــــــد انضـــــــمام الى اسرة الــمــــــــنتدى ...شكــــــــــرا ادارة المــــــــــنتديات وليـــــــــــد

منتـــــدى بــحــوث و تـــقـــــارير و كــــــــتب لجميع المراحل

بخيرهاتنا هةمي قوتابيت خوشتفي دكةين
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 بحث انكليزي عن طاقة الامائية مع الترجمة((water power))

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
وليد
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 656
تاريخ التسجيل : 22/05/2010
العمر : 30
الموقع : كوردستان

مُساهمةموضوع: بحث انكليزي عن طاقة الامائية مع الترجمة((water power))   17/6/2010, 13:39

Water Power





Water from the seas and rivers can provide large amounts of clean energy basically in three ways: Wave power, Tidal power and Hydro power. Although water gets the credit in this case, the sun is the main benefactor indirectly, with some contribution from the moon.
Waves are created in the oceans by winds which in turn are driven by the sun by differential heating of the earth's surface. Usable electric power must then be generated by devices such as the "Nodding Duck" (developed at University of Edinburgh) or the "Clam" (developed at Coventry University). The initial costs are high and further development is needed. The UK has fallen behind some other nations due to government decisions in the past.
[also see below the later entry "In 2004"].

Tidal power is also associated with the seas but the moon is the main cause of tides. The energy can be harnessed most easily where there is an estuary and one of the best sites anywhere, is the Severn Estuary. Apart from high constructional costs (estimated at around £10 billion), the creation of a tidal barrage on the Severn to implement such a system would have an environmental impact on wildlife. Conservationists oppose such schemes for this reason but the counter argument says that while some habitats would be destroyed (for example those of waders) others would be created for different species. A relatively recent development is tapping the resources of underwater tidal currents (see Marine Current Turbines Ltd on the Alternative Energy page under the heading of Water Power)
[also see below the later entry "In 2004"].

Hydro power is available by creating dams in stream and river flows. The sun is the driver in such a bio system. Hydro power generation is an established technology and maybe as much as one fifth of the world's electricity is generated this way, which is slightly more than by nuclear generation. The major factor weighing against it is the environmental impact.
Because hydro schemes have a known record, the evidence is indisputable. Where large dams have been constructed, large areas of land are drowned. The results can be lethal for local wildlife and catastrophic for the human inhabitants of that area who become displaced en masse. Very often beautiful landscapes are destroyed and valuable archaeological sites made inaccessible for ever. Two contemporary, infamous projects that illustrate these problems are the Narmada Valley development in Gujurat, India and the Ilisu dam on the Tigris in Turkey. Others are less known such as the Noral Hydro project in Iceland.
There are ways of mitigating such catastrophes such as consultation with the affected population and relevant experts before decisions are made, accompanied by suitable compensating actions afterwards. However, history shows that the forces driving such decisions are not particularly good at democratising the process and of course this would not solve all the problems anyway.
The severity of the aftermath of dam creation is related to the size of the project, large projects create widespread, serious problems. Therefore hydro schemes could be more acceptable, in some cases, if there were several, small distributed systems rather than one big one, unfortunately fragmented systems normally are less efficient.

In 2004, new evidence has come to light which paints a far brighter outlook for wave and tidal power and hence renewable energy in general.
According to The Guardian (John Vidal and Paul Brown, 18 Feb. 2004) the calculation of cost of wave power was vastly overestimated due to a "mistake" in the calculations when a decimal point was moved. This "mistake" happened about twenty years ago but the bad news was that wave power was abandoned and (surprise, surprise!) the nuclear industry benefited. In 2004 the government seems to be taking renewables seriously and modest but significant investments are being made to encourage the development of alternative, renewable energy generators, no doubt spurred on because Tony has contracted to reduce carbon emissions to a target. Work continues to evaluate marine energy with the Carbon Trust putting in £2.5m, aiming for a completion date at the end of the 2004/5 financial year. It gets better because there are now more devices being examined than were previously envisaged, including under-water turbines which take advantage of tidal currents that exist in river estuaries such as the Severn. Additionally the idea of Tidal Lagoons has been introduced. These would trap water and release it in a controlled way through turbines. If these methods could be developed successfully the potential is there for very large scale energy production which could make a significant difference to the energy sourcing in the UK and hopefully obliterate plans for nuclear power generation from the country's strategy. One big factor in the favour of recent marine technologies is that they do not suffer from the criticism of being environmentally visually unattractive, like wind farms. Furthermore their output can be predictably reliable hence countering another specious argument of the pro-nuclear lobby.

In 2007, it looks as if Pelamis Wave Power is on the verge of success with its Pelamis offshore machines where in Portugal the worlds first wave farm is about to be installed (October). Pelamis means sea-snake and a farm covering a square kilometre should produce enough power for 20,000 UK homes (30MW). The pre-production machines were designed and built at the European Marine Energy Centre (EMEC) in Orkney where the Scottish Executive provided more than £4m to enable Scottish Power to build the UK's first wave-farm project. We wish them luck; the UK has got lots and lots of coastline.

In summary: Water power is, in principle, clean because there are none of the six identified polluting gases produced and moreover, the power is genuinely renewable. Nevertheless there can be serious drawbacks where water power is generated on a large scale.
First there is the financial cost, or perhaps this is better described as political will which, often amounts to the same thing. With major projects which require massive R and D investment before profits can be realised, national leadership is often needed to create the impetus to reach an 'escape velocity'. In the UK this has not been forthcoming but perhaps things are changing. The second important penalty is that there are environmental pollutions such as destroying the beauty of the landscape or, perhaps more seriously, the destruction of eco-systems. The scene may change, however, because two new factors have arisen in recent years.
One is the fall from grace of nuclear power (we discuss nuclear power on another page) which had been treated as of greater priority, at the expense of equally attractive alternative and renewable sources such as the ones listed here. The other is the pressure created by the international acceptance that global warming is upon us with devastating consequences looming. We hope that these factors will provide the political will to develop such clean energy sources as the ones above and others identified elsewhere on the main page.



وهنا الترجمه الاليه لGoogle


الطاقة المائية




المياه من البحار والأنهار ويمكن أن توفر كميات كبيرة من الطاقة النظيفة أساسا بثلاث طرق : الموجة السلطة ، السلطة المد والجزر والطاقة المائية. وبالرغم من المياه تحصل على الائتمان في هذه الحالة ، فإن الشمس هي الراعي الرئيسي لها غير مباشر ، مع مساهمة بعض من القمر.
موجات تنشأ في المحيطات عن طريق الرياح والتي بدورها هي التي تحرك الشمس من قبل فرق للتدفئة سطح الأرض. الطاقة الكهربائية التي يمكن استخدامها بعد ذلك يجب أن تكون الأجهزة التي تولدها مثل "الإيماء دوك" (المتقدمة في جامعة ادنبره) أو "الكتوم" (المتقدمة في جامعة كوفنتري). التكاليف الأولية عالية وهناك حاجة إلى مزيد من التنمية. المملكة المتحدة قد تأخر بعض الدول الأخرى بسبب قرارات الحكومة في الماضي.
[انظر أيضا دون الدخول في وقت لاحق "في عام 2004"].

السلطة هو أيضا المد والجزر المرتبطة البحار ولكن القمر هو السبب الرئيسي للحركة المد والجزر. الطاقة ويمكن تسخير معظم بسهولة حيث يوجد مصب واحد من أفضل المواقع في أي مكان ، هو Severn بمصب. وبصرف النظر عن ارتفاع التكاليف الإنشائية (تقدر بنحو 10 مليار جنيه استرليني) ، وإنشاء وابل من المد والجزر على Severn لتنفيذ مثل هذا النظام سيكون له الأثر البيئي على الحياة البرية. حفظ الطبيعة تعارض هذه المخططات لهذا السبب ولكن حجة مضادة تقول أنه في حين أن بعض الموائل ستدمر (على سبيل المثال من تلك أحذية التخوزيض) أخرى سوف تنشأ لمختلف الأنواع. حديثة نسبيا في التنمية هو الاستفادة من الموارد من تيارات المد والجزر تحت الماء (انظر البحرية الحالية توربينات المحدودة على الطاقة البديلة صفحة تحت عنوان الطاقة المائية)
[انظر أيضا دون الدخول في وقت لاحق "في عام 2004"].

الطاقة المائية المتاحة من خلال إنشاء السدود في تيار وتدفقات الأنهار. الشمس هي السائق في مثل هذا النظام الحيوي. والطاقة المائية لتوليد الطاقة هو ثابت والتكنولوجيا وربما يصل الى خمس في العالم هو توليد الكهرباء بهذه الطريقة ، التي هي أكثر قليلا من جيل النووية. العامل الرئيسي وزنها ضدها هو الأثر البيئي.
لأن المخططات المائية لديها سجل معروف ، فإن الأدلة أمر لا جدال فيه. السدود الكبيرة حيث تم إنشاؤها ، مساحات كبيرة من الأرض وغرق. نتائج يمكن أن يكون مميتا بالنسبة المحلية والحياة البرية والكارثية لحقوق سكان تلك المنطقة الذين يصبحون مشردين بشكل جماعي. وكثيرا ما يتم تدمير المناظر الطبيعية الجميلة والمواقع الاثرية القيمة التي لايمكن الوصول اليها من أي وقت مضى. اثنان المعاصرة ، سيئة السمعة المشاريع التي توضح هذه المشاكل هي في وادي نارمادا التنمية Gujurat ، والهند ، وIlisu سد على نهر دجلة في تركيا. وهناك بلدان أخرى معروفة مثل Noral هيدرو المشروع في أيسلندا.
وهناك سبل للتخفيف من هذه الكوارث مثل بالتشاور مع السكان المتضررين والخبراء ذوي الصلة قبل اتخاذ القرارات ، يرافقه تعويض الإجراءات المناسبة بعد ذلك. ولكن التاريخ يظهر أن القوى الدافعة لمثل هذه القرارات ليست جيدة ولا سيما في عملية نشر الديمقراطية وبالطبع هذا لن يحل كل المشاكل على أية حال.
من شدة أعقاب إنشاء السد هو ذات الصلة لحجم المشروع ، وخلق مشاريع كبيرة على نطاق واسع ، مشاكل خطيرة. ولذلك مشاريع مائية يمكن أن يكون أكثر قبولا في بعض الحالات ، إذا كانت هناك عدة ، ونظم توزيع الصغيرة بدلا من واحدة كبيرة واحدة ، للأسف مجزأة النظم هي عادة أقل كفاءة.

وفي عام 2004 ، أدلة جديدة قد حان للضوء الذي يرسم الآن لمستقبل أكثر إشراقا موجة المد والجزر والسلطة ، وبالتالي الطاقة المتجددة في العام.
ووفقا لالجارديان (جون فيدال وبول براون ، 18 شباط / فبراير 2004) لحساب التكاليف ، موجة من السلطة كان واسع بسبب المبالغة في "خطأ" في الحسابات عند نقطة عشرية نقل. وهذا "خطأ" وقع على بعد نحو عشرين عاما قبل ولكن النبأ السيء هو أن موجة وتم التخلي عن السلطة و(مفاجأة ، مفاجأة!) واستفادت الصناعة النووية. وفي عام 2004 ، ويبدو أن الحكومة تأخذ على محمل الجد ومصادر الطاقة المتجددة متواضعة ولكن استثمارات كبيرة تبذل حاليا لتشجيع التنمية البديلة ، والطاقة المتجددة ، والمولدات ، لا شك بسبب توني حفزت على تعاقد لخفض انبعاثات الكربون إلى الهدف. ويتواصل العمل لتقييم الطاقة البحرية الكربون مع طرح الثقة في 2.5m جنيه استرليني ، تهدف لتاريخ البدء في نهاية من 2004 / 5 السنة المالية. أن تتحسن لأن هناك الآن أكثر من الأجهزة محل دراسة وكانت مخططة سلفا ، بما فيها وكيل والتوربينات الغازية والمياه التي تستفيد من تيارات المد والجزر التي توجد في النهر ومصبات الأنهار مثل Severn. وبالإضافة إلى فكرة المد والجزر وقد تم عرض أهوار. فخ أن هذه المياه والإفراج عنها في الطريقة التي تسيطر عليها عن طريق التوربينات. واذا كانت هذه الأساليب يمكن وضع بنجاح المحتملة هو وجود نطاق واسع جدا لإنتاج الطاقة التي يمكن أن يحدث فرقا كبيرا لمصادر الطاقة في المملكة المتحدة ونأمل طمس خطط لتوليد الطاقة النووية من استراتيجية البلاد. واحد عامل كبير في الآونة الأخيرة لصالح البحرية التكنولوجيات هي أنها لا تعاني من انتقادات من غير جذابة بصريا بيئيا ، مثل مزارع الرياح. وعلاوة على إنتاجها يمكن موثوق يمكن التنبؤ به ، ومن ثم التصدي للآخر حجة خادعة من اللوبي المؤيد النووية.

وفي عام 2007 ، بدا الأمر كما لو أن Pelamis طاقة الأمواج هي على وشك النجاح مع آلات Pelamis الخارجية في البرتغال حيث الموجة الأولى في العالم في المزارع أوشك على أن يكون تركيب (تشرين الأول / أكتوبر). Pelamis وسائل ثعبان البحر ومزرعة تغطي كيلومتر مربع وينبغي أن تنتج ما يكفي من السلطة ل20000 المنازل في المملكة المتحدة (30MW). قبل آلات الإنتاج وصممت وبنيت في البحرية الأوروبية مركز الطاقة (EMEC) أوركني في السلطة التنفيذية الاسكتلندية حيث قدمت أكثر من 4M جنيه استرليني لتمكين السلطة لبناء الاسكتلندية في المملكة المتحدة الموجة الأولى الزراعية المشروع. ونحن نتمنى لهم حظا سعيدا ؛ المملكة المتحدة قد حصلت على الكثير والكثير من الساحل.

وخلاصة القول : الطاقة المائية هي ، من حيث المبدأ ، نظيفة لان هناك من لا شيء وحددت ستة الغازات الملوثة المنتجة وعلاوة على ذلك ، فإن الطاقة المتجددة حقيقي. ومع ذلك لا يمكن أن يكون هناك عيوب خطيرة حيث يتم توليد الطاقة المائية على نطاق واسع.
أولا هناك التكلفة المالية ، أو ربما هذا هو أفضل وصف بأنه الإرادة السياسية التي كثيرا ما يصل إلى نفس الشيء. مع المشاريع الرئيسية الضخمة التي تتطلب البحث والتطوير والاستثمار قبل يمكن تحقيق الأرباح ، قيادة وطنية غالبا ما تكون هناك حاجة لخلق قوة الدفع للتوصل الى 'الهروب السرعة'. في المملكة المتحدة هذا لم يتحقق ولكن ربما أن الأمور آخذة في التغير. المهم عقوبة الثانية هي أن هناك البيئية مثل التلوث وتدمير وجمال المناظر الطبيعية أو ، ربما بجدية أكبر ، وتدمير النظم الإيكولوجية. المكان قد تغير ، ولكن ، لأن اثنين من عوامل جديدة نشأت في السنوات الأخيرة.
هو واحد من سقوط سماح للطاقة النووية (الطاقة النووية ونحن نناقش على آخر صفحة) الذي كان قد تعامل على أنها من أولوية أكبر ، على حساب بنفس القدر من الجاذبية البديلة ومصادر الطاقة المتجددة مثل تلك الواردة هنا. والآخر هو الضغط التي أنشأتها القبول الدولي أن الاحترار العالمي وعلينا مع عواقب مدمرة تلوح في الأفق. ويحدونا الأمل في أن هذه العوامل سوف توفر الإرادة السياسية لتطوير مصادر الطاقة النظيفة مثل هذه كما هي المحددة أعلاه وغيرها من أماكن أخرى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://book.youneed.us
 
بحث انكليزي عن طاقة الامائية مع الترجمة((water power))
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» SIDI KRIR POWER PLANT
» Yu-Gi-Oh! Power of Chaos 3 JOEY THE PASSION + Patch
» The power of the dream
» مواد اولى هندسة القــوى والآلات الكهربيـــــــــة(power)
» حصريا وشرح و تحميل برنامج PowerISO 4.4 عملاق حرق الاسطوانات

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتـــــدى بــحــوث و تـــقـــــارير و كــــــــتب لجميع المراحل  :: منـــــــــــــتدى بــــــــــحوث ولتقارير انكلــــيزية لجميع المراحل-
انتقل الى: